هذيان الحروف

شذرات من هذيان فراشة

العفوية المسلوبة

with 14 comments

إذا كنتم لا تستسيغون التذمر والشكوى أنصحكم بالتوقف هنا وعدم مواصلة القراءة، فأنا بمزاج سئ اليوم ولن أشعر بالتحسن قبل أن أفرغ هذه الشحنة من مشاعر الضجر. 

بصراحة هل توقف أحدكم يوما ليسأل نفسه لماذا يلازمنا شعور دائم بالملل؟ لماذا لا نستمتع بعطلة نهاية الأسبوع أو أي أجازة نقضيها في البحرين؟ لماذا نكون أكثر انطلاقا ومرحا حينما نكون بالخارج رغم إننا في أحيان كثيرة لا نقوم بأشياء مختلفة عما نقوم به هنا؟ لماذا تعود تلك الوجوه المكفهرة والابتسامات المصطنعة حالما نحط برحالنا على ارض الوطن؟ لماذا نشعر بالرغبة في السفر مرارا وتكرارا بمناسبة وبدون مناسبة؟

هل هي هموم الحياة؟ الروتين؟ هل تنقصنا المرافق والخدمات السياحية والترفيهية؟ هل نفتقر إلى الطبيعة؟

أجل .. نحن نفتقد كل هذه الأشياء ولكن هل تعلمون ماذا نفتقد أكثر؟  العفوية والبساطة  ..  للأسف هذا هو السبب الحقيقي في نظري فنحن شعب متصنع ومتكلف حتى النخاع.

وحتى تتيقنوا من صحة نظريتي دعونا نرى كم عدد المقاهي والمطاعم الموجودة لدينا .. بصراحة العدد ليس قليل مقارنة بحجم البحرين خصوصا وان أعداد هذه المقاهي والمطاعم في تزايد كل عام، ولكن أي من هذه المقاهي والمطاعم تستسيغون ارتيادها وتشعرون بالارتياح خلال تواجدكم فيها؟

سأبدأ بنفسي وسأحدثكم بصراحة عن تجربتي الشخصية.  بالنسبة لي الخيار محدود جدا.. لماذا؟ لأنني ببساطة لا أشعر بالارتياح في الاجواء المتكلفة والاماكن التي يولي فيها الحاضرين أهتمامهم بالمظاهر والتحديق في وجوه وملابس الآخرين ومراقبة تحركاتهم والتصنت إلى أحاديثهم .. في مكان أشبه بالسيرك  تملأه الوجوه الملونة كقوس قزح .. الجفون اللامعة .. الصرعات الغريبة .. أعناق المتفرجين التي تلتفت ببطئ تارة نحو اليمين وتارة أخرى نحو اليسار  والسبب هو أما تصنع ”الرزة” أو بسبب ثقل طبقة النشاء التي وضعت على الشماغ.  وأخيرا الموسيقى الصاخبة والمزعجة التي تضطرك إلى رفع صوتك أثناء الحديث حتى يسمعك الطرف الآخر.

هذا هو حال المقاهي عندنا أما في المجمعات التجارية فالأمر لا يختلف كثيرا.. الاستعراض ذاته ولكن في مجموعات متفرقة.

في الشارع العام .. إياكم و الجلوس على الأرصفة أو الجري حتى لو كنتم متأخرون وتريدون اللحاق بموعد ما .. ولا تفكروا ولو لوهلة بالتخلى عن سياراتكم لتقطعوا الطريق سيرا على الاقدام او تعبروا امام اشارة ضوئية .. الأكل أو الشرب  فهذا سيفقدكم هيبتكم وسيعرضكم لتلك النظرة التي ستصفكم بالصعلكة وعدم الالمام بقواعد وأصول الاتيكيت أو بمعنى آخر “عيب .. أكلوا في بيوتكم”.

وحتى لا تصبحوا مدعاة للتهكم والسخرية لا تفكروا بالتقاط الصور في الشارع ولا بركوب الدراجة ولا باستخدام المواصلات العامة لأنها حكرا على الجالية الأسيوية فقط.

وللفتيات بشكل خاص أقول تجنبوا روح الدعابة فهي في نظر البعض “خفة” والفتاة ”الخفيفة” غير مرحب بها أجتماعيا. 

لماذا نظهر على غير حقيقتنا؟ لماذا لا نكون على سجيتنا؟ لماذا نرتدي قناع الجدية والعقلانية ونخفى وجهنا الآخر؟ لأن المجتمع وعاداتنا وتقاليدنا العربية تقول بأننا شعب “محافظ” ومن أبجديات التحفظ أن نحرص على ألا نثير حفيظة الآخرين بممارسة أفعال أو سلوكيات يقال بأنها غير محافظة! 

 

Written by Butterfly

April 4, 2007 at 2:53 am

Posted in Bahrain, culture

14 Responses

Subscribe to comments with RSS.

  1. انا كل يوم عم بحب كتاباتك…
    معك حق… البساطة مفقودة… و اذا بنحكي ببساطة … نفسر بطريقة خاطئة….
    انا بركض لما احس برغبة بالركض و بضحك لما احب اضحك…
    دائما كوني انت…

    نهارك سعيد

    Life

    April 4, 2007 at 10:07 am

  2. The Culture of ‘Show’.
    I tend to experiment with it. Anytime I have to pass through adliya i have to honk once or twice at adjacent cars, and I always get that honk back, and i don’t even know these people.

    nurox

    April 5, 2007 at 12:07 pm

  3. حياة
    شكرا، ربما نحتاج ان نذكر انفسنا على الدوام اننا نعيش هذه الحياة لمرة واحدة فقط حتى نتعلم كيف نكون انفسنا

    nurox
    قبل عشر سنوات أو أكثر كانت مثل هذه الامور تحدث في الشارع ومن قبل فئة عمرية معينة، حاليا ثقافة الاستعراض ارتدت ملابس أكثر تحضرا وصارت تمارس في مقاهي ومطاعم راقية ولم تعد حكرا على ابناء العشرين، حتي “الشياب” دشوا في السالفة :)

    butterfly

    April 5, 2007 at 9:04 pm

  4. هذا السؤال دائما ما اردده علي نفسي
    الحقيقه انني افعل ما اريد ولو بتحفظ
    نعم انا معك بكل ما قلتيه نفتقد العفويه واصبحنا ننافس غيرنا في المظاهر وشكل المرء يحكم تصرفنا معه
    حتي اني مللت زياره الاماكن المكتظه بأيام الاجازة واوقات الذروه
    بالنسبه لي هناك مقهاي الخاص الخالي من المتصنعين والمشيشيين وحتي من الزحمه
    المشي عندي عاده ولا يهمني من رأني- وبدأت احب التصوير
    نصيحه : عيشي حياتك كما تشأين لا كما يشأ الاخرين -اتبعي بذلك قناعاتك-وليتقبلك الناس كما انتي لا كما يريدون
    تحياتي

    layal

    April 6, 2007 at 3:33 am

  5. I think the fact that you accurately and completely described the social behavior of Bahrainis in one relatively short blog post says it all.

    I think you touched upon all the following points: Uptight, pretentious, lacking originality, un-rightfully critical of others, bored, not feeling the need to go out there and make a difference, inactive, passive, and gluttonous. Yep, that sounds like the Bahrain I know.

    Oops, did I forget to mention substance-less?

    Odd

    April 6, 2007 at 7:21 am

  6. ليال
    لا يمكن ان نمارس العفوية بتحفظ وهذا بالضبط ما أردت أن أقوله من خلال هذا البوست. نستطيع تجاهل وجود الآخرين ونستطيع ايضا ان نفعل ما يحلو لنا دون الالتفات اليهم ولكن من يريد ان يفسد يومه بسماع تعليقات سمجة؟ المشي والبحر هما متنفسي هذه الايام .. شكرا على المرور وعلى النصيحة

    Odd
    من يدري قد نعلن تمردنا في يوم من الايام :)

    butterfly

    April 6, 2007 at 1:55 pm

  7. المسألة مسألة أن المجتمع قد لا يريد أصلاً هذه المقاهي… فهي لم توجد له

    و إنما وجدت للجاليات العربية في بلداننا و أخواننال الخليجييين الذين يأتون كل عطلة نهائية أسبوع ليملؤا جيوب أصحاب الفنادق و المقاهي قبيل رجوعهم لبلدانهم…

    العيب ليس كله منهم… بل نتحمل جزء كبيراً كوننا “نتظاهر” بأننا شعب محافظ (ربيع الثقافة و تبعاته) بالسيطرة الدينية المحافظة على المجتمع و كون الأفراد – بشكلهم الفردي – ليسوا كذلك، مما يولد الشعور بأن اللحظة التي يخرج الفرد فيها من منزله بأنه “مراقب” و متى ما عاد لمنزله اكتسب حريته من جديد، أو سافر للخارج، حيث – اي هنا – صار الفرد لا يثق بالآخر و يريد أن يشير على الآخر بأنه مخطئ ليغطي أخطائه هو، في حين أنه “قد لا يوجد خطأ أصلاً، لا فيه هو و لا في الشخص الآخر”، كلٌ يقيد الآخر بأوهام… و من ليس معنا فهو ضدنا!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

    الإنقسام الفكري – المجتمعي المحافظ و الحكومي المتفتح – بالبحرين خلق هذا النوع من ازدواجية الجنسية التي نحن – المعتدلين – نعاني منه أشد المعاناة…

    و الله أعلم!

    تحياتي،،،

    قسام

    April 7, 2007 at 1:01 am

  8. قسام
    هذا الاختلاف طبيعي ولكن البعض كما قلت ينظر اليه على انه خلل أو خطأ يستدعى الاصلاح. الانقسام الفكري والاجتماعي ظاهرة عادية موجودة في كل المجتمعات، ولكن مشكلتنا اننا لا نحترم حريات وخصوصيات الآخرين ورغبتهم في العيش بطريقتهم لا بطريقتنا نحن.

    butterfly

    April 7, 2007 at 2:12 pm

  9. i can only speak for myself, as i do sit on the side of the road when i am tired, i do run when i’m late, i do park on the opposite side of the road and cross the highway instead of wasting my time driving up and down, and i do eat and drink when i am outdoors if i feel like it. i have not yet taken photos but only because i have not seen anything i wanted to photograph, i have not ridded a bike but that’s because i don’t know how to (!!) and i have not ridden public transport because i haven’t needed to and it also doesn’t look clean. sometimes i see women watching but i don’t care, i think it may be because they feel like doing the same thing.
    لأن المجتمع وعاداتنا وتقاليدنا العربية تقول بأننا شعب “محافظ” ومن أبجديات التحفظ أن نحرص على ألا نثير حفيظة الآخرين بممارسة أفعال أو سلوكيات يقال بأنها غير محافظة
    please forgive me for disagreeing with you. don’t blame society, society is only made up of you and me… i think it is because YOU care about other people’s approval and want to make sure they don’t say nice things about you. if they are so different from you, why does it matter what they think and what they say? you can never please everyone anyway, so why not do the things that are not bad in your opinion and also please YOU?
    if you do one little thing different every day, little by little you will find you have become the person you truly are, and you will be much happier… cheers

    can we talk

    April 15, 2007 at 12:16 am

  10. corrections:
    i think it is because YOU care about other people’s approval and want to make sure they don’t say “not nice” things about you

    can we talk

    April 15, 2007 at 12:48 pm

  11. Society is also made of of our culture, education, religion and many other things. It is made of US and our ENVIRONMENT and it is easy to say that we can change the life we live but I wish it was that easy. How about feeling odd and separated?

    I guess I am not brave like you :) but will try.

    Anyway, thanks for commenting and for stopping by. I heared you are going to have your own blog very soon, I am sure it will be an interesting one as I really like your argument and analysis style ;)

    butterfly

    April 15, 2007 at 8:34 pm

  12. “How about feeling odd and separated?”
    you’d be surprised, you might start attracting a different kind of people, more similar to the new you??? more fun and easier to be with?

    thanx for your kind words. i am not ready yet as i am working on a project that hopefully will be over soon. will let you know when it happens. even then, however, because of the kinds of things i will want to write about, i admit that i will write anonymously. we all have our red lines, you see… that will be my way of being conscious of society.. small steps.. will let you know when it happens..
    best of luck with your blog

    can we talk

    April 15, 2007 at 11:18 pm

  13. اين البرائة………اين البساطة………اين العفوية
    و ان انتحرت البساطة………..و ماتت العفوية…………و اعتزلت البرائة
    اين الحب….اين الحرية…………..اين السعادة

    رهف

    April 23, 2007 at 2:16 pm

  14. رهف
    انظرى حولك وستعرفين الاجابة

    butterfly

    April 23, 2007 at 6:43 pm


Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: