هذيان الحروف

شذرات من هذيان فراشة

سؤال

with 7 comments

هل فكرت فى مصير مدونتك فى حال وفاتك؟

سؤال قرأته على الكثير من المدونات، عن نفسي لم أفكر يوما في اجابة لهذا السؤال .. لم يستوقفني لان التدوين في نظري تجربة ذاتية أخوضها اليوم وأستمتع بما يأتيني من خلالها من مفاجآت واضافة لعالم يأخذ في الاتساع كلما ألقيت برحالي في مدونة جديدة لذلك لايهمني المصير الذي ستوؤل اليه مدونتي بعد مماتي.

قبل عام توقفت صدفة في مدونة مهجورة .. مدونة مضى على آخر بوست فيها شهور عدة. لم تنتقل المدونة لموقع جديد ولم يُعرف مصير صاحبتها فكل ما ذكرته في تدوينتها الأخيرة بأنها ستجري عملية جراحية قد يكون فيها خلاصها أو طريقها للعالم الآخر.

ولسبب لا أعرفه وجدت نفسي أقرأ تدويناتها القديمة وأرشيف طويل من يومياتها مع مرض لاشفاء منه .. أكتنفني شعور بالوحشة ووجدت نفسي اتساءل عن مصير صاحبة المدونة: هل حدث لها مكروه أثناء العملية؟ اما زالت على قيد الحياة؟ هل قررت التوقف عن للتدوين؟ .

ظللت أتردد على المدونة لعدة شهور على أمل ان تعود صاحبتها لأعرف ماذا حل بها اثناء فترة غيابها الطويل ولكنها لم تعد ولم تكتب وبقى مصيرها مجهولا بالنسبة لي حتى أضعت عنوان المدونة.

المدونات التي يتركها اصحابها تصبح كالبيوت المهجورة، تستطيع ان تستشعر أرواح اصحابها رغم غيابهم ، تبقى اشياءهم .. كلماتهم .. ذكرياتهم حاضرة في المكان مهما مر الزمن.

الرحيل المفاجئ يعقد اللسان ورحيل هديل عن مدونتها وعن الحياة عقد قلمى عن الكتابة  فلم تسعفني اية كلمات ولا ما عرفته عنها عبر باب غرفتها الخلفية  لكتابة ما يليق بتوقف هديلها.  على الهامش الايسر من صفحة (ربما عني) كتبت هديل في أول الباب “الذين كانوا كانوا – قاسم حداد” .. مفارقة غريبة ولكنها تأتي في سياق السؤال ذاته .. هل فكرت فى مصير مدونتك فى حال وفاتك؟

ستُنسى.. باختصار .. أجابت هديل.

Written by Butterfly

June 6, 2008 at 4:33 pm

7 Responses

Subscribe to comments with RSS.

  1. that’s very deep. something to keep wondering about, and yes i thought about it too… your words stay as a reminded of who you are, what you thought, and how you lived…

    i wonder what happened to your friend after the surgery… it is very… dark

    ammaro

    June 6, 2008 at 5:41 pm

  2. قالت باختصار سوف تنسي ولكن أظنها لن يكن الأمر سهلا فسيطووووووووووول الأمر بإذن الله

    أبو مروان

    June 6, 2008 at 10:41 pm

  3. الغالية بترفلاي،

    سيرة هديل تبكيني، و كلما تصفحت مدونتها التي دللتني عليها بالمقام الأول، أخذني شعور غريب، هو أقرب إلى الحزن و الدموع..

    كلنا يدركنا الموت، كلنا سنرحل تماما كما غادرتنا هديل، و لكن المرتجى أن نُذكر بخير فقط و أن يرزقنا الله حسن الخاتمة و يرضى عنا..

    أما عن المدونة.. وقت نموت ستتحول لأطلال لا طائل منها.. و ستغدو طي النسيان بعد فترة من الزمن.. قد يقرأها الناس إبان إعلان خبر الوفاة، يتأثرون بسيرة الموت التي لحقت بنا ،و قد يبكي البعض منهم على ما خطت أيادينا و على كلماتنا و صورنا

    و لكن

    لا شيء للأبد.. لاشيء

    الله يطول عمرج شقيقة و عسى يومي قبل يومج إنشاء الله..

    بأمان الله

    ملاذ

    ملاذ

    June 7, 2008 at 12:32 am

  4. لا لن اتسى هديل ولامدونتها ستبقى في الخلد والقلب وفي الألباب

    :"(

    June 7, 2008 at 1:00 am

  5. مررت علي الكثير ممن ذكر هديل
    عجزت عن الكتابه باكثر مما ذكرته -حزن عام يلف التدوين لكن لا مجال للمواساه في العالم الافتراضي الذي دارت العديد من علامات الاستفهام بفكري حوله بتلك الايام
    عن مدونتها مررت سابقا علي بابها الخلفي وتوقفت عن ذلك حتي وفاتها عدت لانبش فيه وفي المدونه استشعرت ان كلاماتها عبارتها كانت كما نقول بالعاميه كلامات -مودع – شخص يعلم بموته مسبقا بداية من اسم المدونه
    تفاجأت بوجودي في تدوينتها التي ربطتها -يالله كفي ننسي نحن البشر – اعتقد اني اجبت عن السؤال في تدوينه عدت لها الان وهذا ما كتبت
    ستصبح مرجع لطلبة العلم
    :-b
    هي ليست الا نقطه في بحر فمن سيذكرها ؟؟

    layal

    June 7, 2008 at 1:13 am

  6. هديل في قلوبنا

    وتر

    June 13, 2008 at 2:04 pm

  7. انا استحاله انسى هديل
    استحاله .. استحاله
    هديل محفوووره في قلبي وعقلي
    وأملي ان التقي بها في الجنه
    الله يغفر لها ويرحمها

    something

    August 19, 2008 at 8:45 am


Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: